Arab -i -c
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

قصة تستحق التفكير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة تستحق التفكير

مُساهمة من طرف زهرة في الثلاثاء مايو 25, 2010 7:29 am

قصة الرياح والشمس

في يوم من الأيام قالت الريح للشمس
ما رأيك أن نتخذ هذا العجوز المستلقي على الأريكة في هذه الحديقة رهاناً وتحدٍّ بيننا؟!
فقالت الشمس : رهاناً على ماذا؟؟
قالت الريح : على أن ننزع عنه معطفه الذي يرتديه
فقالت الشمس : قبلت الرهان
فبدأت الرياح تصدر أصواتاً مدوية ومخيفة وتقذف هواءً وأتربة وتهيج وتشتد وتشتد
وتحاول بقوتها وسرعتها أن تنزع المعطف عن العجوز
ولكنه للعجب كان يتمسك بمعطفه بكل مايملك من قوة
وتزداد الرياح هوجاً وشدةً وصياحاً ويزداد العجوز تمسكاً بالمعطف
وتضطرب الرياح وترسل الهواء عبثاً والعجوز يتمسك بمعطفه أكثر
حتى توقفت الرياح وأعلنت ضعفها وعدم قدرتها
ثم أشارت الرياح للشمس أنه قد حان دورها
فابتسمت الشمس وطلعت بهدوء وملأ الدفء المكان
فشعر العجوز بازدياد الدفء فلم يجد للمعطف فائدة
فنزع المعطف بكل هدوء وسلام

قصة جميلة من نسج الخيال تُعلمنا كيف يكون التعامل الصحيح
أحبتي
لِمَ لانجعل تعاملنا مع بعضنا بتعامل الشمس وليس بتعامل الرياح
فليس كل شيء نستطيع الحصول عليه بالإكراه واستخدام الأساليب القاسية المنتشرة
لِمَ لا يُزيّن حياتَنا اللين والكلام الطيب والتعامل الودي
فالكثير منّا يحاول أن يحصل على مايريده بطريقته الخاصة
ولا يفكر هل تلك الطريقة هي المُثلى والتي بواسطتها سيحصل على مايريد؟!
أم أنها ستبعده عن مبتغاه أكثر؟؟

فعلى سبيل المثال
نجد الأب يضرب ابنه لكي يعترف بالخطأ الذي ارتكبه
وفي المقابل
الولد لايعترف لأنه إذا إعترف ربما سيلاقي ضرباً أكثر مما هو يلاقيه الآن
فلو استخدم الأب طريقة الكلام والتفاهم المحبب لوجدنا أن الولد قد اعترف بخطئه دون أن يشعر

وآخر تسبب شخص (بدون قصد) إحراجه بكلمة
فيقوم بملاحقته إلى أن يمسك به ويطرحه أرضاً ويقتله
فلو أنه ناقشه بأسلوب لائق لأعتذر له وأكمل كل منهما حياته بخير

فكل الأساليب القاسية لاتعود علينا بالمنفعة
فهي لاتجلب سوى التعب النفسي والجسدي
فهـلمّ بنا جميعاً لكي نكون كالشمس
ونتعامل بسهولة وابتسامة مشرقة

_________________

زهرة
مشرفة
مشرفة

انثى
عدد الرسائل : 1141
العمر : 26
الموقع : في حضن الوطن
العمل/الترفيه : طالبة جامعية
المزاج : مرح واقعي
تاريخ التسجيل : 19/01/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصة تستحق التفكير

مُساهمة من طرف باسم محمد في الأربعاء مايو 26, 2010 3:24 pm

قال صلى الله عليه وسلم ( إن الله يحب الرفق في الأمر كله ).

ماكان الرفق في شيء إلا زانه ، ولا نزع من شيء إلا شانه.

خالص شكري وتقديري وامتناني لكم على هذه القصة المعبرة......

باسم محمد
مشرف منقولات ادبيه
مشرف منقولات ادبيه

ذكر
عدد الرسائل : 703
العمر : 49
الموقع : في وطني
العمل/الترفيه : ممرض عمليات
تاريخ التسجيل : 06/07/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى